الخميس 28 اكتوبر 2021م - 22 ربيع الأول 1443 هـ

محمد هتلر : أصعب الأجساد رسماً هو جسد الحصان العربي

28 أغسطس,2021

محمد هتلر ، فنان تشكيلي من العراق / بابل من مواليد 1987 ، مارس الرسم في طفولته وشعر بأن طموحه هو أن يكون فنان تشكيلي .

بدأت علاقته بالخيل كبذرة أخذت تنمو في قلبه وعقله بالتدريج ، في طفولته المبكرة كان يحب الذهاب الى الريف للاستمتاع بالطبيعة ومشاهدة الخيول عن قرب ليجد نفسه مستمتعاً بسحرها الذي كان يسر ناظريه ويشبع حواسه بطريقة غريبة، واستمرت تلك العلاقة بالازدهار حتى يوم دخوله لكلية الفنون حتى تخرج منها فناناً متمكناً باحسا ورؤية مختلفين وحينها اكتشف أن أصعب الأجسام رسماً هو جسد الحصان وخاصة الحصان العربي لما فيه من عضلات وانحناءات وتفاصيل جمالية مدهشة بالاضافة الى روحه الرشيقة التي يصعب نقلها لمجرد لوحة صامتة ، هذا التحدي زاده إصرارا لدراسة رسم الخيل تحديداً وتكثيف التمرين لتكون النتيجة لوحات فتنت كثيرين وجعلته راض عنها وفخور بها إلى حد كبير .

يقول الفنان محمد هتلر واصفاً الخيل العربية :

الخيول العربية لها جماليتها، أنيقة ورشيقة وفي حركتها من السحر مالايمكن للغة أن تصفه ، إذا تأملتها وجدتها تخبرك جهراً على طريقتها بأنها قوية وفاخرة وأن لها شخصية استثنائية ، يمكنني القول أنها مخلوقات رومانسية قادرة على تعليمنا الحب والسلام ، ورغم قوتها ففيها من الهدوء والسكينة ما يجعلها جذابة للغاية ، بحيث يصعب على أي شخص أن يرى حصان عربي دون أن يشعر بالمحبة تجاهه أو على الأقل بفضول كثيف لمحاولة التقرب منه واكتشافه “.

إن العلاقة بين الخيل العربية والفن علاقة أزلية ، كل لوحة بطلها حصان هي تعبير خالص عن الهوية العربية لأنها كانت وستظل أيقونة تراثنا عدا أن رسمها يعتبر نوع من الحرية والمتعة الخالصة التي لا تضاهيها اي متعة أخرى خاصة بالنسبة للفنان الذي يحسد الفرشة والألوان كونها شريك في هذه التجربة .

التعليقات

اترك تعليقا

تقويم الفعاليات

جاري تحميل التقويم
المزيد ...