الاحد 25 فبراير 2024م - 15 شعبان 1445 هـ
  • الرئيسية
  • مقالات‎
  • الفنانة عفاف الجديبي تمنت أن يكون لديها خيل عربية أصيلة “نجدية المنشأ”

الفنانة عفاف الجديبي تمنت أن يكون لديها خيل عربية أصيلة “نجدية المنشأ”

15 مايو,2015

افتتحت السيدة امنية جمجوم المعرض الشخصي الاول للفنانة عفاف الجديبي والذي اختارت له الفنانة المولعة بالخيول عنوان الصافنات ، يقام المعرض في المركز السعودي للفنون التشكيلية بجدة  ويستمر لمدة عشرة أيام ، ويضم مجموعة من الأعـمال المدهشة والتي تنوعت ما بين رسم وتصوير فوتوغرافي .

استطاعت الفنانة من خلال لوحاتها أن أن تبرز عشقها للخيل وأن تعكس الكثير من جمالياته الداخلية والخارجية من خلال الضوء واللون ورؤيتها المتميزة لهذا المخلوق الذي وصفته بأنه الأجمل على الإطلاق .

10001287_733535783336015_415040688_n

زوار المعرض شعروا بأنهم على احدى منصات عروض جمال الخيل العربية  وهذا يؤكد على أن الفنانة عفاف برعت في توصيل إحساسها بالخيل لهم، وفي حوار معها أوضحت الفنانة بان جذور علاقتها بالخيل سواءا على المستوى الشخصي أو المستوى الفني تمتد حتى تبدأ من مرحلة عمرية مبكرة في حياتها ، حيث كانت تستمتع برسم الخيل على طريقتها في كل كراساتها حتى أن أول لوحة زيتية أنهتها كانت عن الخيل وكان عمرها في ذلك الوقت 16 عام ، ومما زاد من قوة علاقتها بالخيل انها كانت تحرص على زيارة اسطبل للخيل العربية في مكة المكرمة و بشكل مستمر  .

10372122_758461294176797_987462501181965834_n

الفنانة عفاف كانت ومازالت تنظر إلى الحصان العربي كأيقونة للشموخ والعنفوان ومعنى جامع لغالبية مصطلحات الجمال ، فهي تراه كالإناث الجميلات حد الفتنة ، شعره ، مشيته ، تمايله  أصالته وأناقته ، وأكدت بأن مجرد تأمل فرس عربية أصيلة جميلة لبعض الوقت يمنح طاقة  لايمكن وصفها ويصفي الذهن مما علق به من القبح . خاصة وأن عين الفنان تختلف عن عين الشخص العادي فالفنان إنسان حساس ولماح يلتقط أدق الجماليات مهما كانت متخفية ويلاحظ التأثيرات والأشياء الصغيرة كانعكاس الضوء وعناصر الطبيعة على أجزاء من وجه الخيل مثلا ويحاول وصفها وإبرازها باستخدام اللون والظلال بطريقة تزيد على جمالها جمالا ، وعن  سبب تركيزها على الخيل ، قالت بأن الأسباب كثيرة ولكن أهمها جموحه وعنفوانه والشموخ الذي لا حد له ولأنه بمثابة موطن حقيقي للجمال عدا انه أحد أهم  رموز الأصالة والتراث وميراث الأجداد.

787

وعن صعوبة رسم تفاصيل الخيل الدقيقة خاصة وأن الخطأ مع هذا المخلوق لايمكن التغاضي عنه ،أضافت بأن الحب والعزيمة إذا اجتمعا في قلب فنان فلاشيء يصعب على مخيلته وريشته وأدواته ، وانا أحب الخيل وحبي لها زادت من عزيمتي .

1460100_660022490687345_1058423435_n

72922_561416993881229_1953341485_n

رغم أن كل خيل عربية تفتنها  إلا أن الفنانة عفاف تمنت أن يكون لديها خيل عربية أصيلة نجدية المنشأ لأنها في نظرها الأجمل.

أثناء رسمها للخيل تغمر الفنانة عفاف سعادة بالغة لأنها تحاول أن تختصر مفهومي الأصالة والجمال في مساحة صغيرة تخرج فيها جزء من محبتها وطاقاتها فينتابها شعور بأنها تضع مفتاح بوابة سرية في جيبها لا يستطيع احد دخولها إلا عشاق الخيل الحقيقيين ، وعن طقوس رسم الخيل تقول بأن جموح الخيل وعنفوانه كافيان لتحفيزها ، كل ما تحتاجه لكي ترسم هو الهدوء التام .

الفنانة عفاف الجديبي أرادت أن تكون رفيقة دائمة للخيل واستطاعت أن تحقق ذلك من خلال فنها وخيالها الخصب كمزرعة شاسعة بها أجمل الخيول العربية الأصيلة .

المعرض مستمر حتى الـ 16 من مايو الجاري.

* جانب من المعرض

11218592_10152824652667747_8937706573941874606_o

1509923_949849551704636_8036370974105801334_n

13385_949849865037938_8284176985306815318_n
11242553_10206722415559257_6799117496132648254_n
11248256_948862968498120_6762820129527406962_n

11048657_948862985164785_7393845576940472864_n

HORSE7

 

التعليقات

اترك تعليقا

تقويم الفعاليات

جاري تحميل التقويم
المزيد ...