الاربعاء 21 اكتوبر 2020م - 4 ربيع الأول 1442 هـ

الأمراض تضرب محطة الزهراء دون أن ينقذها أحد!

27 سبتمبر,2016

ناشد الدكتور خالد العامري نقيب الأطباء البيطريين،الرئيس عبد الفتاح السيسي والحكومة، بالتدخل لإنقاذ مزرعة محطة الزهراء للخيول، والتي توجد بها سلالات عربية أصيلة أنشأها محمد علي منذ 100 عام، وهي الآن تتبع الهيئة الزراعية التابعة لوزارة الزراعة.

وقال “العامري”، خلال تصريحاته لـ”صدى البلد” إن المزرعة يقودها طبيب بيطري تابع للجيش ، إلا أنه يتعرض لضغوط من قبل وزارة الزراعة ، لتدمير الثروة الحيوانية من الخيول العربية الأصيلة، حيث تم سحب صلاحيات مدير المحطة لإرغامه على قبول إدخال سلالات أجنبية من الطلائق، وهو ما يهدد بقاء السلالة العربية المصرية الأصيلة.

 

المصدر : صدى البلد

وأوضح “نقيب الأطباء”، أن المزرعة كانت تُدر ملايين الدولارات للدولة، وتعتبر ثروة قومية، إلا أن الأمراض أصبحت تضرب المزرعة بسبب المخلفات، دون أن ينقذها أحد، بالإضافة إلى وجود محاولات لخلط السلالات العربية بخيول غير عربية عن طريق جلب ذكور الخيول من الخارج للقضاء على السلالة العربية الأصيلة من مصر ، مؤكدًا أن مرزعة محطة الزهراء تعتبر هي المزرعة الوحيدة في مصر الآن التي تحوي على خيول عربية أصيلة.

هذا وقد تم  إقصاء العديد من الأطباء البيطريين الشرفاء عن المزرعة، لعدم فضح ما يتم داخل المزرعة، مُوضحا أن رئيس الهيئة الزراعية قام بإرسال أطباء بيطريين لكتابة تقرير حسبما وجه به حتى يخفي ما أصاب الخيول من أمراض، مُشيرًا إلى أنه تم توجيه استغاثات لوزارة الزراعة لإنقاذ المزرعة ولكنها دون جدوى حتى الآن.

وطالب “نقيب البيطريين”، بفصل تبعية محطة الزهراء عن وزارة الزراعة، على أن تكون ضمن الهيكل المقترح لوزارة الطب البيطرى المزمع إنشاؤها.

التعليقات

اترك تعليقا

تقويم الفعاليات

جاري تحميل التقويم
المزيد ...