الاربعاء 07 ديسمبر 2022م - 13 جمادي الأول 1444 هـ

ما هي المخاطر التي يواجهها الفرسان؟

4 أبريل,2022

ما هي المخاطر التي يواجهها الفرسان؟

السباق رياضة مثيرة يستمتع الكثير من الناس بمشاهدتها. ومع ذلك، بالنسبة للركاب، يمكن أن يكون خطيرًا. فغالبًا ما يخاطر الفرسان بحياتهم في كل مرة يتسابقون فيها. في هذه المقالة، سنلقي نظرة فاحصة على المخاطر التي يواجهها الفرسان أثناء السير على المسار.

الفروسية رياضة الأمراء في السعودية | موقع سيدي

وجه الأخطار
نمط الحياة في صناعة الفروسية متطلب للغاية، تبدأ معظم أيام العمل في الساعة 4 صباحًا وتستمر بشكل عام حتى وقت متأخر من الليل، من الشائع أن يتنافس الفرسان في أكثر من 1000 سباق سنويًا، ويمتطون عادةً مئات الخيول المختلفة.
لا يُعرف سوى القليل عن الحالة الصحية أو عدد وطبيعة المخاطر والأخطار التي يتعرض لها الفرسان في صناعة الفروسية. هناك العديد من عوامل الخطر لراكب يزن 115 رطلاً (حوالي 52 كجم) وركوب حيوان يزن 1100 رطل (حوالي 500 كجم) يعمل بسرعة 40 ميلاً في الساعة (حوالي 64 كم).
تتعدد مخاوف الصحة والسلامة المرتبطة بسباق الخيل، على الرغم من أن المشاكل الصحية، خاصة تلك المرتبطة بفقدان الوزن، يتم تحديدها بشكل متزايد، مما يعرض الفرسان للخطر.
نظرًا لأنه كلما كان الوزن أخف، زادت مخاطر التعرض لمشاكل صحية أخرى مثل الارتجاج وحصى المرارة ومشاكل النوم وفقدان العضلات وما إلى ذلك.
قد يؤدي خطر الإصابة بإصابات الفارس إلى ألم عضلي أو كسور في العظام.
الفرسان معرضون للعديد من المخاطر والمخاطر فيما يتعلق بسقوط الحصان وإصابته حيث أن الفارس قد يمنعه من السقوط، ولكن قد يكون من الصعب عليه منع الحصان من السقوط، وإذا سقط الحصان فإن النتائج مؤكدة أن الفارس قد يجرح أو ينكسر حتى الموت.
على عكس الرياضات الأخرى، لا يمكن للفرسان اتخاذ تدابير أمان إضافية، حيث لا يمكنهم ارتداء الفوط الصحية أو أي معدات أخرى لتقليل مخاطر الإصابة لأنها قد تزيد من وزنهم. ففي ركوب الخيل / السباق ، يلعب الوزن دورًا مهمًا للفرسان والفارس.
يؤدي الحفاظ على الوزن أيضًا إلى زيادة المخاطر حيث يضعف الفارس، وتفقد عظامه وعضلاته قوتها، مما قد يؤدي إلى مشاكل خطيرة في الحياة.
يواجه الفرسان أيضًا المخاطر الشائعة المرتبطة بالتواجد حول الخيول.
الخيول لا يمكن التنبؤ بها. غالبًا ما يتم إطعام خيول السباق بشكل خاص أنظمة غذائية عالية الطاقة تجعلها متوترة.

المسابقة نوع راقي وأنيق من رياضة الفروسية

ما هي الإصابات الأكثر شيوعًا للفرسان؟
يجب أن يكون التوازن بين الحصان والفارس على مضمار السباق مثاليًا.
هناك مجموعة كبيرة ومتنوعة من الأساليب الرياضية للفارس، ولكل منها خصائصه الخاصة من حيث الاستعداد البدني، وتدريب الفرسان والخيول، والمعدات، وما إلى ذلك، وبالتالي، هناك إصابات متكررة.
في ركوب الخيل، يمكن أن يصاب كل من الفارس والحصان.
ومع ذلك فإن التركيز ينصب على الإصابات الأكثر شيوعًا للفرسان، بما في ذلك إصابات الرأس والأطراف المكسورة وإصابات العمود الفقري.
إن أهم مخاطر الإصابة هي السقوط أو الحادث بصفتك فارسًا، عادة ما يتم ترويض خيول السباق بشكل سيئ وفي أقل من خمس سنوات، في يوم السباق، يتم عرض هذه الحيوانات الصغيرة أمام الكثير من الناس والضوضاء ومن الطبيعي أن تشعر بالقلق.
يمكن أن يكون السقوط مذهل بسبب سرعة وقرب الخيول الأخرى على المضمار، الإصابات الأكثر شيوعًا هي كسور الضلوع، والترقوة، والساق، والشظية، والفقرات.
في كثير من الحالات، تتكسر أصابع اليد، أو تحدث عمليات نزوح في مفصل الكتف أيضًا عندما يحاول الفارس الإمساك باللجام عندما يتعثر.
لا مفر من السقوط من على الحصان في وقت أو آخر. ومع ذلك، يمكننا منع الإصابات التي يمكن أن يسببها السقوط من خلال ارتداء معدات مناسبة، مثل خوذة.

لماذا نمارس رياضة الفروسية.. تعرف على 10 وصفات ناجحة - الكنوز المصرية


ما هي المشاكل طويلة المدى التي يطورها الفرسان؟
تتحرك عضلات مختلفة ويتم تقويتها عند ركوب الخيل، مثل عضلات البطن والأرداف والظهر.
يجب أن يؤخذ في الاعتبار عند ركوب الخيل لأن بعض العضلات تتطور بشكل كبير، بينما العضلات المتقابلة لا تعمل وبالتالي لا تتطور.
وينتج عن ذلك اختلال التوازن في العضلات وإطالة أمد اضطرابات الظهر المزمنة وما يترتب على ذلك من مضاعفات في انسداد المفاصل في العمود الفقري.
مشكلة أخرى شائعة مع الفرسان هي أنهم يعانون من ركبهم السيء.
إذ يركب الفرسان في وضع “القرد الجاثم” مع ارتفاع ركبهم.
هذا الجزء من أرجل الفارس هو الأكثر تضررًا عند الركوب لأن الوضع في ثنية مجاورة لجسم الحيوان يتسبب في معاناة الأوتار.
انظر إلى الشكل العام لبعض أرجل الفارس، وستلاحظ أنها غالبًا ما بدت منحنية.

تاريخ رياضة الفروسية - مجلة رجيم

ما مدى تكرار سقوط الخيول من الخيول؟
يعتبر الحصان حيوانًا له استجابات غير متوقعة لأي ظرف من الظروف، مما قد يتسبب في سقوط الفرسان من ارتفاع كبير، في معظم الحالات يزيد عن متر ونصف المتر، وفي حالة حركة، مما يؤدي إلى إضرار الفارس.
على الرغم من أن تواتر السقوط لا يمكن تحديده بدقة حتى الآن، لحسن الحظ
على الصعيد الدولي، تعد حالات سقوط الفارس المُبَّلغ عنها أقل بكثير من وقت الركوب الطويل على المسار. في المتوسط ، يسقط الفارس من 3 إلى 4 مرات لكل 1000 رحلة سباق.

الخلاصة
الخطر الأكثر أهمية للفارس هو السقوط من الحصان أثناء السفر بجولة كاملة، أكثر من 35 ميلا في الساعة.
الإصابات الأكثر شيوعًا من السقوط هي إصابات الرأس وكسور الأطراف وإصابات العمود الفقري.
يعاني العديد من الفرسان من كسور متعددة طوال حياتهم المهنية.

بالصور..أغلى سباقات الخيول تخطف أبصار العالم في دبي - CNN Arabic

التعليقات

اترك تعليقا

تقويم الفعاليات

جاري تحميل التقويم
المزيد ...