الاثنين 18 مارس 2019م - 12 رجب 1440 هـ

12 سبب تشجعك على بدء مشروع صداقة بين الخيل وطفلك

10 أغسطس,2016

من الصعب أن يكبر  كل طفل ومعه حصانه الخاص ، الخيل نوعا ما مكلفة ولايمكن لجميع الأطفال أن يكونوا قد ولدوا في مزرعة ولكننا نتحدث عن أولئك المحظوظين الذين عاشوا برفقة الخيل طوال فترة طفولتهم ومراهقتهم.

ذكرت دراسة ألمانية نشرت قبل بضعة أشهر ،أن الفرسان بطبيعة الحال هم أكثر تصميما، متحمسين ، لديهم حزم ومرونة مع قدرات قيادية قوية، لكن أولئك  الذين نشأوا مع الخيل لا يحتاجوا إلى أجراء دراسات لانهم وذويهم اكتشفوا ١٢ سببا تجعل تعرف الطفل على حصان ومرافقته أمر ضروري للغاية.

flickr.com_quinn-norton-e1459183250431-600x450

١- الخيول تعلم المسؤولية : اهتمام الطفل بالأكشاك الملوثة ورعايته للحصان في الفناء الخلفي او تتبعه لاحتياجات الحصان يجعله مجبرا على تعلم الحرص

٢- الحصان يأخذ الطفل بعيدا عن التلفاز والهواتف الذكية.

٣-الخيول تساعد الطفل على تكوين صداقات: يقال بأن أصدقاء الحظيرة عادة يبقون حولك ومعك إلى الأبد ، بعد عشرين عاما ستظل تسرد وتستمتع إلى قصص عن الأمهر والمهرات والأطباء البيطريين والسقطات الأولى

arabian-horse-656756_960_720

٤- ركوب الخيل يتطلب أخلاقيات عمل قوية: الفرسان الشباب يدركون بسرعة أنهم بحاجة إلى 30 أو 40 دقيقة يوميا للاهتمام بوضعية السرج، وأنهم سيحتاجون الى ضعف هذا الوقت لرعاية خيولهم وأنهم بحاجة لكثير  من العمل الجاد والحب.
٥- الحصان يعلم الأطفال أن الفوز ضروري وحتمي حتى وأن خسر : معظم الأطفال يتعلمون هذا الدرس في الحلبات عندما يراقبون تصرفات الخيل في السباقات .

Champion_Braswell-copy-800x533

٦- مع الخيول، دائما سيكون لديهم صديق:
المراهقة يمكن أن تكون طريق طويلة اذا قطعها الطفل  وحيدا،من يرافق حصان يعرف بأنه سيجد من يستمع لأسباب بكائه وانطوائه .

٧- مهارات رعاية الخيل تنمي مهارات للتوظيف:
التعامل مع الخيول والأعلاف والمياه، واختيار الأكشاك، في الصغر تصنع موظفين ناجحين بالضرورة في المستقبل.

٨- ركوب الخيل يبني الشخصية:
صعود وهبوط الحصان وسط الطبيعية والكثير من العمل ،لساعات طويلة يعتبر نموذج لحياة مليئة بالضغوط وهذا يؤدي الى صقل شخصية الطفل .

٩- الخيول تعلم التعاطف:
ليكون طفلك فارسا جيدا، عليه ان يتعرف على المخلوقات التي يركبها وأن يرعاها كل يوم، الصبر والتواضع والتعاطف كلها جزء من جلسات التعارف، كل ذلك سيجعل طفلك إنسانا أفضل.

flickr.com_Iain-Smith

١٠- الخيول تجعل أيديهم قذرة:

في مجتمعنا الغالبية يهتمون بالنظافة بشكل مبالغ فيه ، قليل من التراب ليس أمرا سيئا .

١١- الخيول تعلم التصميم :
تعلم الفروسية حاد نوعا ما،ويتطلب مفاهيم تدريب خاصة يجب فهمها بشكل دقيق تؤدي الى فهم التوقيت والتصميم والانجاز  بشكل أوضح.

flickr.com_Daniel-Axelson

١٢-.ركوب الخيل ورعايتها دائما هو مصدر للفرح:
على الرغم من أن علاقتنا مع الخيول قد تتغير بمرور الوقت، ولكن أنت أو طفلك إذا أحببتهم حقا، ستظل تحبهم دائما، وهي بالمقابل ستحبك إلى ما لانهاية .

التعليقات

اترك تعليقا

تقويم الفعاليات

جاري تحميل التقويم
المزيد ...