الاحد 21 ابريل 2019م - 16 شعبان 1440 هـ

قوانين ذهبية للحفاظ على صحة وأداء حصانك

14 مايو,2016

حتى يتمكن الحصان من الوصول إلى ذروة أدائه وللحفاظ على صحته مستقرة ، فإنه بحاجة إلى حمية تتبع  فيها قوانين “ذهبية” ومنها :

  •  قم باحتساب كمية الدهون في جسم الحصان في فترة تتراوح بين 3 و 4 أسابيع لتحديد نوع الطعام الذي قد يحتاجه الحصان لإعطائه الطاقة الكافية.ومن أهم العوامل التي يجب أن توضع في الحسبان هي ما يسمى بالطاقة القابلة للهضم، والتي ترمز إلى كمية الوحدات الحرارية التي يحرقها جسم الحصان في جهازه الهضمي. ويجب زيادة الطاقة القابلة للهضم لتلائم متطلبات جسم الحصان مثل توفير الحرارة والحفاظ على وضع الجسم مستقراً. وتزيد كمية الطاقة التي يحرقها جسم الحصان في الأجواء الشتوية الحادة.
  •  يجب تقدير كمية العلف التي يتناولها الحصان بشكل يومي لتجنب تجويعه أو الإسراف بتقديم العلف إليه. وإذا لم يكتفي الحصان بكمية العلف المعروضة عليه، فلا يجب زيادة الكمية بدفعات كبيرة، بل تدريجياً. ويجب التنبه إلى كمية فضلات الحصان و تصرفاته. فإذا كانت كمية الفضلات شديدة الليونة، أو تصرفاته عصبية، فقد تحتاج إلى زيادة الألياف والبروبايوتيك في حميته الغذائية.
  • انتبه إلى العناصر الخام التي يتناولها الحصان لأنها قد تؤثر على أدائه وتصرفاته، إذ ينصح بإعطاء العلف الغني بالألياف القابلة للهضم للأحصنة “الحامية”، مثل العلف الذي يحتوي الشمندر وقشر فول الصويا والمركبات الغنية بالزيوت والنشويات. وبالنسبة للأحصنة “الباردة”، ينصح بزيادة كمية الحبوب والنشويات في تركبية العلف.
  • رغم دور الدهون في تحسين أداء الحصان، إلا أن الحمية التي تعتمد مستويات عالية من الزيوت تزيد نسبة الشوارد في جسم الحصان، مما يضر خلاياه ويسبب مشاكل مثل آلام العضلات.
  • تؤدي الفيتامينات ومضادات الأكسدة  دوراً مهماً في الحفاظ على مستويات الأيض وترميم الخلايا في جسم الحصان، قم بإطعام حصانك هذه المكونات باعتدال، لأن جسم الحصان لا يستطيع تخزين الفيتامينات والمعادن الفائضة عن الحاجة.

 

  • إجعل مياه الشرب متاحة في كل الأوقات، احرص في الحفاظ على نظافة الحوض الذي يحتوي على الماء. في الحرارة الباردة، يشرب الحصان 18 لتراً من الماء، وقد يتضاعف هذا المقدار إذا بذل الحصان جهداً كبيراً.
  • احسب كمية الطعام بحسب الوزن وليس الحجم: قم بوزن كل مكيال من المكونات المختلفة التي تستخدمها في إطعام حصانك.
  • أضف بعض الألياف: وأهمها القش والقشور، لجعل مضغ الحصان أكثر سهولة وفعالية. ولا يُنصح بإضافة أكثر من كيلوغرامين من هذه الألياف في كل حصة طعام.
  • لا تساوم على جودة العلف والقش: تجنّب العلف القديم أو المتعفّن أو غير النظيف.
  • إجعل وزن الحصان وطباعه مقياساً مهماً في تغذيته: كل حصان بحاجة إلى نظام غذائي يتناسب مع وزنه، ومدى تجاوبه وتقبله للغذاء.
  • تجنّب تدريب الحصان فور انتهائه من الأكل: اعطِ الحصان استراحة ساعتين قبل ركوبه وتدريبه.
  • قدم الطعام للحصان في الوقت ذاته يومياً: الخيول حيوانات تشعر بالراحة عندما تتبع روتيناً معيناً.
  • زيادة كمية السعرات الحرارية وربطها بالجهد الإضافي: كن متدرجاً عندما تقوم بتغييرات في حمية حصانك.

يمكن نطبيق القوانين المذكورة مع كافة أنواع الخيول .

*عن cnn العربية

التعليقات

اترك تعليقا

تقويم الفعاليات

جاري تحميل التقويم
المزيد ...