الاثنين 16 ديسمبر 2019م - 19 ربيع الثاني 1441 هـ

أودري تحلم باليوم الذي تستطيع فيه تدريب الخيول في حظيرتها الخاصة

22 مايو,2018

عندما طلبوا منها أن تصف حياتها ،أجابت بكلمة واحدة : الخيل

ضحكت وقالت “هذا كل شيء”

. “أقضي معظم وقتي  مع الخيول.”

نشأ رونالد بارثولوميو في مزرعة في مارتفيل ، محاطًا بالأبقار والخيول ، وفي الكلية طلب منه أخذ ابنة أخته إلى عرض للهيل ومن هنا بدأت القصة !

في سن 4 سنوات ، وقعت أودري في حب  الخيول. وفي سن السادسة ، بدأت تدرّب الخيل للسباقات ،في البداية استأجرت زوجين من المهور في حظيرة قديمة وفي العام 2014 ، اشترت والدتها نيكول أول حصان لها ، وكان حصان عربي أصيل يبلغ من العمر 13 عامًا

الآن ، تمتلك عائلتها 13 حصان يأخذونها في جميع أنحاء البلاد للعروض.

على مر السنين ، تنافست كل من أودري وشقيقتها ماريسا في مئات من عروض الخيول ، وكان عمهما روني إلى جانبهما.

 

فازت خيل أودري وعائلتها في كثير من المنافسات في أمريكا وأصبح بعضهم من المشاهير .

في العام الماضي ، قالت أودري أنها شاركت في 30 عرضًا على الأقل في الولايات المتحدة وكندا. كانت معظم العروض في الجنوب في أماكن مثل أوكلاهوما وميسيسيبي وفلوريدا.

تحلم أودري باليوم الذي تستطيع فيه تدريب الخيول في حظيرتها الخاصة

وقالت وهي تقبل حصانها العربي على أنفه “هذا كل ما أريد أن أفعله في حياتي “.

التعليقات

اترك تعليقا

تقويم الفعاليات

جاري تحميل التقويم
المزيد ...